Monthly Archives: July 2015

حمور زيادة: أحبُّ الراوي العليم لأنني مهووس بالحكايا

حتى الآن، في تجربتي القصيرة، في كتابة القصة والرواية، لم أستخدم الراوي الذاتي إلا بشكل محدود. لا أميل له ولا يشعرني بحرية السرد مثل الراوي العليم. ربما أفعل ذلك لأني مهووسٌ بالحكايا. الراوي العليم يشعرك – بشكل ما – أنك عجوز يمضغ التبغ، يجلس متكئاً على عصاه، ويحكي لمن حوله الحكايات.

Posted in كيف تكتب؟ | Leave a comment

أورهان باموق: الأدب مصنوع من الشياطين والملائكة

ترجمة: أحمد الزبيدي

أنا سعيد عندما أكون وحيدًا في غرفة وأكتب. أكثر من الالتزام بفن أو حرفة، والذي أنا مخلص له، بل هو التزام كونك وحيدًا في الغرفة. أنا لا أزال محافظًا على هذه الطقوس، مؤمنًا أن ما أقوم به الآن سيتم نشره في يوم ما، إضفاء الشرعية على أحلام يقظتي.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

بثينة العيسى: ما الذي تفعله بعد الانتهاء من روايتك؟

أعطِ مسودّتك لخمسة على الأقل، يكونون من أولئك الذين تثق بأنهم لن يجاملوك في حال أخفقت. حاول بقدر المستطاع أن يكونوا متنوّعين في زوايا نظرهم. الشعراء قرّاء ممتازون، وآراءهم الانطباعية مهمة. هناك أيضًا الروائي الزميل الذي سيناقشك في فنيات عملك وطرائق الكتابة حتى تبدأ في لطم خديك وشقّ ثيابك. القارئ العادي، الذي يفضل المسلسلات على الكتب، مهم جدًا.

Posted in نصائح الكتابة | 2 Comments

ثمان نصائح سهلة للكتّاب من هولي روبنسون

ترجمة: إبراهيم بن محمد

حافظ على اللغة الخاصة بك بشكل دقيق ونشِط، ولا تحاول تقليد لغة غيرك من الكتّاب، وعليك أن تركّز في سرد القصة. كن متأكداً من أن الصراعات الرئيسية بين الشخصيات أو الأحداث واضحة، وأن هناك حلّاً لكل صراع. اكشف عن تطوّر الحبكة في خطوات، بطريقة تشبه حبكة مشاهدة فيلم بين الأصدقاء وهم يتناولون العشاء، تخطَّ الأجزاء المملة، وركز على الأبرز فيها.

Posted in نصائح الكتابة | 3 Comments

أمير تاج السر: سِنُّ تقاعد للكتابة

في رأيي الشخصي، نعم، فالكاتب أسوة بأي كائن بشري، له طفولته، ومراهقته وصباه، وسنّ حكمته، ثم شيخوخة لابد منها لتكتمل دورة الحياة العادية، وإذا طَبَّقْنا هذا المبدأ على المسألة الإبداعية، والتي تشكل الذاكرة جزءاً كبيراً وحيوياً منها، نجد بالفعل مراهقة إبداعية، وصبا وفتونة، وعمراً ناضجاً متوهجاً، ثم عمراً آخر يتَّسم بالنسيان.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

بدر السماري: هناك فرق بين صوت الراوي والصوت السردي

ضمير المتكلم بالطبع يتيح للراوي سرد ما يجول في داخل النفس البشرية دون تكلف، وهذا لا يتيحه ضمير المخاطب، وفي الجهة الأخرى، صوت الراوي العليم يلائم الصورة البانورامية للنص، صورة كلية تكاملية.. وبالطبع لا يوجد صوت أفضل من آخر، بل يوجد صوت مناسب لنص دون غيره.. هكذا أرى الأمر.

Posted in كيف تكتب؟ | Leave a comment

إبراهيم نصرالله: أذهب إلى كتابي الجديد كما لو كان كتابي الأوّل

نني حاولت ما استطعت أن أذهب إلى كل كتاب جديد كما لو أنه الكتاب الأول، وبهذه المحاولة، التي يمكن أن نقول (الانفصالية)، يتخلق الوعي المتجدد بطبيعة الكتابة ومهماتها. فلا شيء يخيفني مثل التكرار، ولقد أحسست دائما بأنه من الظلم للنفس أن نتكرر في عمر قصير إلى هذا الحدّ.

Posted in كيف تكتب؟ | Tagged , , , , | Leave a comment

تكوين للكتابة الإبداعية.. يُتِمُّ عامه الثاني

خلال سنتين، تحوّل تكوين من “حساب متخصّص في الكتابة الإبداعية”، إلى مشروع متخصّص في الكتابة الإبداعية، له حضوره المؤثر على الفضاء الافتراضي من خلال الموقع الإلكتروني Takweenkw.com وتطبيقات تويتر وفيسبوك والانستغرام، ويتابعه عشرات الآلاف من المتابعين من مختلف بلدان الوطن العربي.

Posted in غير مصنف | Tagged | 2 Comments

سنان أنطون: اختيار صوت الراوي هو في مقدّمة أولوياتي ككاتب

الصوت الذاتي يتيح لي أقصى قدر من الحميميّة وحتى التماهي مع الشخصيّة ككاتب وهو مصدر لذة وعذاب في ذات الوقت. الرواية كفضاء فني تسمح لي أن أتقمص ذوات أخرى وأن أعيش حيوات أخرى. كما أن الصوت الذاتي يسمح بالتعمّق في نفسيّة الشخصيّة وأبعادها إلى درجة قد لا ينجح في إنجازها الراوي العليم دائماً..

Posted in كيف تكتب؟ | Leave a comment

جنى الحسن: الراوي ليس مجرّد قاص، بل شخصية حيَّة

الراوي هو ركيزة أساسية في العمل الأدبي، سواءً في القصّة القصيرة أو الرواية. لقد كنت ميّالة أكثر إلى الكتابة بصوت الراوي الذاتيّ أيّ الصوت الأوّل، لأنّه يخوّل الكاتب مخاطبة القارئ مباشرة ويتيح للكاتب أيضًا أن يصبح هذه الشخصية الروائية من داخلها أيّ أن يتلبّس انفعالاتها ويتكلّم عنها مباشرة كأنّ علاقة الشخصية هنا مع الذاكرة أسهل أيّ أنّه استحضار للذات الروائية لتصبح ذاتًا فعلية.

Posted in كيف تكتب؟ | Leave a comment