زادي سميث: 10 عادات جيدة للكتابة

ترجمة: هند الدخيل الله مراجعة: بثينة العيسى
Zadie Smith

اقرأ نصك كما يقرأه عدو

 

أحدثت زادي سميث في نهاية سن العشرين ضجة كبيرة في عالم الأدب بروايتها “الأسنان البيضاء”، التي سلطت الضوء على الحياة المختلفة في لندن ذات الثقافات المتعددة المعاصرة. وأتبعتها برواية “رجل التوقيع” و”عن الجمال”، وهي أيضاً منارة مرشدة في عالم النقد الأدبي.

تعتبر كذلك من أكثر الأصوات الحية والأكثر طموحاً ضمن جيلها، وفيما يلي 10 عادات كتابية جيدة تقترحها زادي سميث:

١. إن كنت لا تزال طفلاً، اقرأ الكثير من الكتب. اقضِ وقتك في فعل ذلك أكثر من أي شيء آخر.

٢. إن كنت راشدا، حاول أن تقرأ عملك كما يقرأه غريب، أو أفضل من ذلك، كما يقرأه عدوّ.

٣. لا تنظر إلى مهنتك برومانسية. فإما أن تكون قادراً على كتابة جمل جيدة أو لا. ليس هنالك ما يدعى بـ “أسلوب حياة الكتاب”. كل ما يهم هو ما تتركه على الصفحة.

٤. اجتنب ضعفك. ولكن افعل ذلك دون أن تقول لنفسك بأن الأشياء التي لا تستطيع فعلها لا تستحق أن تفعلها. لا تضع قناعًا من الازدراء على شكك الذاتي.

٥. اترك وقتاً كافياً بين كتابة شيءٍ ما وتحريره.

٦. تجنب الزمر والعصابات والجماعات. وجود جماعة ما لن يجعل كتابتك أفضل مما هي عليه بأي شكل من الأشكال.

٧. اعمل على جهاز حاسوب غير متصل بالانترنت.

٨. قم بحماية وقت ومكان كتابتك. أبعد الجميع عنه، حتى الأشخاص المهمين في حياتك.

٩. لا تخلط بين التكريم والإنجاز.

١٠. قل الحقيقة بأي شكل يتوفر لك، المهم أن تقولها. تصالح من الحزن الذي سيمتدّ طوال عمرك لأنك لن ترضى عما تكتبه قط.

– من مقالة الوصي.

This entry was posted in نصائح الكتابة and tagged . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *