علي الرواحي

كارل ساغان: عن الكتب وقوة القراءة والديموقراطية

ترجمة: علي الرواحي

طوال فترة وجود البشر على سطح الأرض، لم يعرفوا القراءة والكتابة إلا في مرحلة متأخرة جدًا. وقد غاب عنهم ذلك الاختراع العظيم طوال تلك المدة العظيمة. وتم تناقل كل المعارف شفويًا، ما عدا بعض الاستثناءات العفوية.  وهذا جعل المعلومة تصلنا مشوهة وناقصة عبر تعاقب المئات من الأجيال.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

إليزابيث جورج تجيب عن منوعات من أسئلة القراء

ترجمة: علي الرواحي

تخلص في حياتك من الأشياء التي تعيقك عن الكتابة بحق. إذا كنت من محبي حضور المؤتمرات المتعلقة بالكتابة بحكم العادة، راجع تلك العادة. كن صادقًا مع نفسك، هل تحضر لأنك تعتقد أن هنالك المزيد لتتعلمه؟ أم تذهب لاعتقادك بضرورة خلق رابطة سحرية مع الكتابة؟ هل تذهب لكي تتفادى الكتابة برمتها؟ هل هذه المؤتمرات تساعدك بالفعل؟ لا أعرف الاجابة عن تلك الأسئلة، أنت وحدك تعرف الاجابة. أما بالنسبة لي، فإني لا أذهب مطلقًا إلى تلك المؤتمرات إلا عندما أحصل على عقد لنشر كتاب، لأنني لا أعلم حتى بوجودها. أكتفي فقط بالجلوس في البيت والكتابة. يُكتشف بعض الكتاب في مثل هذه المؤتمرات من أمثال بيلي ليتس صاحب رواية (حيث ينتمي القلب) وآيمي تان مؤلفة رواية (نادي متعة الحظ). كل ما أنصح به هو أن تكون نيتك حقيقية في حضور هذه الفعاليات. و إذا شعرت بأن هذا الأمر يأخذ الكثير من وقت كتابتك، فاعلم أن عليك الاستدارة والرجوع إلى كرسي الكتابة

Posted in روتين الكتابة | Leave a comment