Category Archives: عن الكتابة

أحمد العساف يطوف في ميدان الكتابة

ثمت علاقة وثيقة بين الكتابة والاستشفاء، ومن لم يشعر بالسعادة والانشراح بعد إنهاء الكتابة فتركها خير له من إضاعة الوقت معها! ومن المعين على الكتابة العزلة، والتأمل، وكم فيهما من راحة للنفوس المتعبة. وفي الكتابة هروب من أجواء الحزن، وتغافل عن وطأة الألم، وقد خلد التاريخ الأدبي إبداعات بعض المرضى؛ الذين جعلوا من الكتابة دواءً ومهربًا.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

فاليري شولتز: في السجن، الكتابة فعل تحرير

ترجمة: نهى الرومي

يومًا ما سيخرج هؤلاء الكتاب من السجن، سيعودون إلى ما تبقى من حياتهم السابقة، لكنهم سيعودون كتابًا محنكين حساسين متأملين. يمتلكون قوة الكلمة المكتوبة، وأعلم أنهم سيواظبون على الكتابة، كشهادة لفعل الكتابة بأنها تأهيل وتحرير، بأنها ولادة

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

إ. م. فورستر: الحكاية هي الوجه الأساسي للرواية

ترجمة: أسماء النهدي

تتكون الحياة اليومية إذاً, أيًا كانت حقيقتها، فعلاً من حياتين:
الحياة في الزمن والحياة بالقيم، وسلوكنا يخضع للاثنين. “لقد رأيتها مدى خمس دقائق فقط, لكنها كانت تستحق الرؤية”. هذه الجملة الواحدة تمثل الخضوع بنوعيه. فما تفعله الحكاية هو أنها تحكي حياة في الزمن. أما ما تفعله الرواية بأكملها فهو أنها تشمل أيضًا الحياة بالقيم، هذا إذا كانت رواية جيدة.
والامتثال للزمن في الرواية أمر لابد منه، ولا يمكن أن تُكتب الرواية بدونه.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

هـ. ب. لافكرافت: نتذكر الألم والوعيد أكثر مما نتذكر البهجة

ترجمة: نهى الرومي

الجو هو الأهم على الإطلاق، لأن المعيار الفاصل للأصالة ليس تشابك الحبكة، بل خلق شعور معين. يسعنا بصفة عامة أن نقول إن قصة غريبة تقصد تعليم أو إنتاج تأثير اجتماعي، أو أخرى تبدد فيها المخاوف عن طريق تفسيرها بالظواهر الطبيعية، ليست قصة خوف كوني صادقة، لكن تبقى الحقيقة أن روايات كهذه تحتوي غالبًا في مقاطع متفرقة إضفاءات على الجو تشبع كل حالات أدب الرعب الماورائي الحقيقي.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

غوران سيميك: لتكن كاتبًا منفيًا أو لا تكن مطلقًا

ترجمة: عبدالله الزمّاي

ما زلت لا أفهم لماذا لا يشعر الكندي العادي بالحاجة إلى إدخال مهاجرين جدد بأبسط الطرق، من خلال ازدهار أدب المهاجرين. في المقابل، سيشجع السماح للقادمين الجدد بالتدفق إلى كندا والعيش فيها كما لو أنها بلد مستأجر على إنشاء مجتمعاتهم المحصنة, استنادًا إلى القيم المأخوذة من البلد الذي جاؤوا منه.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

أحمد العساف: ترويض الخيال

من طريف ما ورد عن الكاتب الأمريكي الأرمني وليم سارويان، أنه تشجع للكتابة بعد أن عرضت عليه أمه بعض كتابات والده، وهو لا يملك جهاز تلفزيون في منزله، وبشق النفس تحاشى تحقيقًا عسكريًا معه؛ عندما نشر رواية فُهم منها معارضة الحرب، وويح للعسكري حين يكتب رواية!

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

بندر الحربي: قد يكون أحدهم سعيدًا الآن، ربما نجحت!

يظلُّ المترجم دائمًا في ظلال المؤلف متيقظًا بين نصَّين. هذه الحالة البينية يعرفها المترجمون، وأشعر بها أكثرَ وضوحًا هذه الفترة تحديدًا، حيث أترجم كتابًا لأديب إنجليزيٍّ رَفِيع يسردُ فيه مآثرَ أديبٍ فرنسيٍّ عظيم. الأولُ يعيش معنا في القرن الحادي والعشرين، والآخر كان من أبناء القرن التاسع عشر. إنه كتاب “ببغاء فلوبير” لجوليان بارنز. كلُّ ما احتاجه أن أتمتع بسعة البال بين هذه المتقابلات، بين هذين الكبيرين في صناعة الكلام.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

ستيف غراهام: اصنعوا كتّابًا جيدين أيها الآباء!

ترجمة: شيماء فيصل

بعد الصف الثالث، يتقلّص الوقت المخصص لتعليم الكتابة الجادّة. يُخَيّل لنا أن الأطفال قد اكتسبوا ما يحتاجونه من مهارات ليكونوا كُتّابًا جيّدين! في المدرسة المتوسطة والثانوية، تكون الأنشطة الأكثر شيوعًا بمثابة ملء الفراغات وأوراق عمل البحوث، وكتابة الجمل، وإعداد القوائم، أو كتابة ملخص لفقرة. تحدث هذه الأمور بشكل غير متكرر في صف اللغة الإنجليزية، وحتى أقل من ذلك في صف الدراسات الاجتماعية وصف العلوم، عندما نتحدث عن مقالات مُقنِعة أو ورقة بحثية، لذا لا بد أن تكون الأسئلة الأولى “هل يكتب طفلي في المدرسة، وهل كُلِّفَ بمهام كتابية كواجب منزلي؟ هل تتطلب تلك الواجبات كتابة أفكار موسعة لأغراض التحليل والتفسير؟ ” هذا ما يجب أن يكونوا قادرين على القيام به تحضيرًا للدراسة الجامعيّة.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

كازو إيشيجورو: كيف كتبت “بقايا اليوم” في أربعة أسابيع!

ترجمة: عبدالله الزمّاي

قررت إلغاء جدول أعمالي لمدة أربعة أسابيع بلا هوادة وأن أمضي بما أسميناه بطريقة غامضة “الحادثة”، وخلال فترة “الحادثة”لن أفعل شيئًا سوى الكتابة من التاسعة صباحًا إلى العاشرة والنصف مساء من الاثنين إلى السبت، كنت أتوقف لمدة ساعة لتناول الغداء وساعتين لتناول العشاء، كنت لا أقابل أحدًا, ناهيك عن الرد على البريد, ولا أقترب من الهاتف، ولا أستقبل أحدًا في المنزل، أما “لورنا” فعلى الرغم من جدول أعمالها المزدحم فقد قامت خلال تلك الفترة بإنهاء حصتي من أعمال الطبخ والأعمال المنزلية، وبهذه الطريقة, كنا نأمل, أن أتمكن ليس فقط من إنهاء مزيد من الأعمال من الناحية الكمية, بل الوصول أيضًا إلى الحالة النفسية التي كان يصبح فيها عالمي الخيالي أكثر واقعية بالنسبة لي من الواقع الفعلي.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

ماريو فارغاس يوسا: كيف تغلبت على خوفي من الطيران

ترجمة: عبدالله الزمّاي

اشتريت من مطار “إيزيزا” رواية قصيرة لأليخو كاربنتييه التي لم أكن قد قرأتها “مملكة هذا العالم”. لاشيء أعدني للمفاجأة. من الأسطر الأولى للرواية, التي تعيد خلق حياة الهلوسة التي يعيشها “هنري كريستوف” وبناء القلعة الشهيرة في “هاييتي”, كان هذا مكتوبًا بطريقة رائعة ،وحتى الرواية قد بنيت بشكل رائع كما هو الحال في جميع الروائع الأدبية, لا شيء يمكن أن يضاف أو يحذف, امتصتني جسدًا وروحًا واقتادتني بعيدًا عما يحيط بي ونقلتني لعشر ساعات أو نحو ذلك هي مدة الرحلة, بعيدًا عن الليل المتجمد ذي النجوم المتلألئة إلى ملحمة مذهلة عن “هاييتي” في القرن الماضي, حيث العنف الأكثر شراسة يتداخل مع الخيال الأكثر حميمية, حيث المعجزات والأساطير وصمت الحياة اليومية وأحداثها التافهة. انتهت السطور الأخيرة عند هبوط الطائرة في “باراخاس”, كان الكتاب قد استغرق الرحلة, وأخذني بعيدًا عن مخاوفي طوال الرحلة.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment