كيرت فونيغت: 8 قواعد للكتابة الإبداعية

ترجمة: ريم الصالح
كل شخصية لابد أن ترغب بأمرٍ ما، حتى لو كان كأساً من الماء.

كل شخصية لابد أن ترغب بأمرٍ ما، حتى لو كان كأساً من الماء.

كيرت فونيجت أبدع في تأليف بعض من أكثر الروايات تميزاً في وقتنا الحالي، مثل روايته : “مهد القطة”، و “إفطار الأبطال”، وأخيراً “المسلخ رقم خمسة”. أعماله تتميز بأنها مزيج من المتناقضات: بين الخيال العلمي والأدبي، السوداوية والضحك، الكلاسيكية القديمة والثقافة الحالية المضادة، بين الدفء والبرد الشديد. والأمر كله حالة فريدة من نوعها تماماً.

بمزيج من حكمته المألوفة وطرافته، يضع فونيجت 8 قواعد للكتابة الإبداعية :

1- تعامل مع الوقت كما لو أنه شخصٌ غريب تماماً، بحيث لا يشعر – هذا الشخص – بأنه قد أضاع وقته معك.

2- أعطِ القارئ على الأقل شخصيةً واحدة يمكنه أن يتجذرَ من خلالها.

3- كل شخصية لابد أن ترغب بأمرٍ ما، حتى لو كان كأساً من الماء.

4- كل جملة لابد أن تحوي على أحد أمرين: إما أن تكشف عن شخصية، أو تعجل من أحداث الرواية.

5- ابدأ الكتابة وأنتَ أقرب ما تكون من النهاية.

6- كُن ساديّاً، مهما كانت شخوصك الأساسية جميلةً وبريئة. اخلق أموراً فظيعة لتحدث لهم؛ حتى يرى القارئ ممّ هي مصنوعةٌ تلك الشخوص.

7- اكتُب لتُسعد شخصاً واحداً فقط. إذا فتحت نافذتك وأرسلت بالحب إلى كل العالم، ستصاب كتابتك -إن صحَّ التعبير- بالالتهاب الرئوي.

8- أعطِ قراءك المعلومات قدر ما تستطيع في أسرع وقتٍ ممكن، فلتدع التشويق جانباً. لابد للقارئ من أن يكون على فهمٍ كامل بما يجري، ومتى، وأين. يجب أن ينهي القارئ الرواية بنفسه ولتأكل الصراصير الصفحات الأخيرة المتبقية.

أعظم كاتبة قصة قصيرة من جيلي هي الأميركية فلانري أوكونور (1925 – 1964). في الحقيقة، لقد كسرت عملياً كل قاعدةٍ من قواعدي عدا الأولى. الكُتاب الرائعون يميلون لفعل ذلك.

*من تمهيد مجموعة فونجيت للقصة القصيرة “باغومبو سنف بكس” .

This entry was posted in نصائح الكتابة. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *