عبدالله الزمّاي

غوران سيميك: لتكن كاتبًا منفيًا أو لا تكن مطلقًا

ترجمة: عبدالله الزمّاي

ما زلت لا أفهم لماذا لا يشعر الكندي العادي بالحاجة إلى إدخال مهاجرين جدد بأبسط الطرق، من خلال ازدهار أدب المهاجرين. في المقابل، سيشجع السماح للقادمين الجدد بالتدفق إلى كندا والعيش فيها كما لو أنها بلد مستأجر على إنشاء مجتمعاتهم المحصنة, استنادًا إلى القيم المأخوذة من البلد الذي جاؤوا منه.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

كازو إيشيجورو: كيف كتبت “بقايا اليوم” في أربعة أسابيع!

ترجمة: عبدالله الزمّاي

قررت إلغاء جدول أعمالي لمدة أربعة أسابيع بلا هوادة وأن أمضي بما أسميناه بطريقة غامضة “الحادثة”، وخلال فترة “الحادثة”لن أفعل شيئًا سوى الكتابة من التاسعة صباحًا إلى العاشرة والنصف مساء من الاثنين إلى السبت، كنت أتوقف لمدة ساعة لتناول الغداء وساعتين لتناول العشاء، كنت لا أقابل أحدًا, ناهيك عن الرد على البريد, ولا أقترب من الهاتف، ولا أستقبل أحدًا في المنزل، أما “لورنا” فعلى الرغم من جدول أعمالها المزدحم فقد قامت خلال تلك الفترة بإنهاء حصتي من أعمال الطبخ والأعمال المنزلية، وبهذه الطريقة, كنا نأمل, أن أتمكن ليس فقط من إنهاء مزيد من الأعمال من الناحية الكمية, بل الوصول أيضًا إلى الحالة النفسية التي كان يصبح فيها عالمي الخيالي أكثر واقعية بالنسبة لي من الواقع الفعلي.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

ماريو فارغاس يوسا: كيف تغلبت على خوفي من الطيران

ترجمة: عبدالله الزمّاي

اشتريت من مطار “إيزيزا” رواية قصيرة لأليخو كاربنتييه التي لم أكن قد قرأتها “مملكة هذا العالم”. لاشيء أعدني للمفاجأة. من الأسطر الأولى للرواية, التي تعيد خلق حياة الهلوسة التي يعيشها “هنري كريستوف” وبناء القلعة الشهيرة في “هاييتي”, كان هذا مكتوبًا بطريقة رائعة ،وحتى الرواية قد بنيت بشكل رائع كما هو الحال في جميع الروائع الأدبية, لا شيء يمكن أن يضاف أو يحذف, امتصتني جسدًا وروحًا واقتادتني بعيدًا عما يحيط بي ونقلتني لعشر ساعات أو نحو ذلك هي مدة الرحلة, بعيدًا عن الليل المتجمد ذي النجوم المتلألئة إلى ملحمة مذهلة عن “هاييتي” في القرن الماضي, حيث العنف الأكثر شراسة يتداخل مع الخيال الأكثر حميمية, حيث المعجزات والأساطير وصمت الحياة اليومية وأحداثها التافهة. انتهت السطور الأخيرة عند هبوط الطائرة في “باراخاس”, كان الكتاب قد استغرق الرحلة, وأخذني بعيدًا عن مخاوفي طوال الرحلة.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

أورهان باموق: حينما قابلت أنسلم كيفر

ترجمة: عبدالله الزمّاي

في فلسفة الجمال لدى “كيفر”, تعد الكتب في حد ذاتها وكذلك النصوص التي تحملها مقدسة, وينقل فنه هذا الشعور عبر إبراز”واقعية” الحروف والكلمات والنصوص باستخدام تعبير”هايدغر”، وحينما نمحص الكتب الهائلة التي نحتها في السنوات الأخيرة من مزج الأوراق بالرصاص والمعادن الأخرى, نجد أنها تخبرنا أن قدسيتها تكمن في حبكتها بقدر ما تكمن في النصوص المتضمنة داخلها، فجميع كتبه سواء أكانت تلك المصنوعة من الورق أم المعادن أم الجص تتمتع بالقدرة على ترك كاتب مثلي بوهم أنالحبكة هي ما تجعل الكتاب مقدسًا، وليس النص نفسه.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

غاري ساول مورسون: هل يمكن لقراءة الأدب أن تجعلنا أكثر أخلاقية؟

ترجمة: عبدالله الزمّاي

أعتقد أن الرواية الواقعية هي أكثر جنس أدبي يمهد طرقًا خاصة للقارئ بأن يجرب كيف سيكون الأمر إن كان شخصًا آخر. حين يقرأ المرء رواية يمر مباشرة بتجربة الأشخاص الآخرين. في نظريته المشاعر الأخلاقية، يشير آدم سميث، الذي يعتبر التعاطف مع الآخرين سمة بشرية عالمية وضرورية للأخلاق، إلى أننا ممنوعون مطلقًا من تجربة فكر شخص آخر ومشاعره، وكل ما يمكننا فعله هو أن نستشفها فقط. ابتكرت جين أوستن، بعد خمسين عامًا من ذلك, تقنية تتيح لنا فرصة الدخول في عملية تفكير شخص آخر، وبذلك فقد ابتكرت في الواقع الرواية الواقعية النفسية.

Posted in عن الكتابة | Leave a comment

نصائح حول كتابة القصة القصيرة من روبرتو بولانو

ترجمة: عبدالله الزمّاي

كن حذرًا: إن إغراء كتابة قصتين قصيرتين في كل مرة لا يقل خطورة عن محاولة كتابة قصة واحدة في المرة الواحدة، وأكثر من ذلك، أن يصبح ذلك أساسًا مثل تفاعل مرايا العشاق، التي تخلق صورة مزدوجة تولد الكآبة والسوداوية.

Posted in نصائح الكتابة | Leave a comment

وصايا الكاتب العشر من أوغستو مونتيروسو

ترجمة: عبدالله الزمّاي

حاول أن تقول الأشياء دائما بطريقة تشعر القارئ أنه مثلك على الأقل أو يفوقك ذكاء.حاول ولو لمرة واحدة أن تجعل ذلك صحيحًا على أرض الواقع، لكن مع ذلك أنت بحاجة إلى أن تكون أذكى من القارئ .

Posted in غير مصنف, نصائح الكتابة | Leave a comment